العسل في القرآن الكريم: لقد كرم الله سبحانه وتعالى النحل في كتابه الكريم أيما تكريم ، وبلغ هذا التكريم منتهاه حينما خصص الله عز وجل سورة من القرآن عرفت باسم سورة النحل ، و قارئ سورة النحل يجدها تبسط العقل والقلب أنواراً باهرة من المعرفة والحكمة الإلهية .ففي كل آية من آياتها دليل واضح على نعمة من نعم الله التي لا تحصى .إن آيات سورة النحل حافلة بآيات النعم وعطايا الله للإنسان على الأرض ، ودليل وحجة على تيسير سبل انتفاع الإنسان بما خلق الله على الأرض وما أنزل عليها وما أودعه في البحار والأنهار وما أخفاه في التراب والجبال ، فلينظر الإنسان إلى هذه النحلة الضئيلة الجسم وليعرف نفعها وجهدها ومثابرتها وليعلم حكمة الله وآياته فيها

خلطة عسل مع غذاء ملكي وزنجبيل :

خلطة من ثلاثة مواد كل منها تعتبر علاج هام و غني بالفوائد لجسم الانسان. ففوائد العسل غنية عن التعؤيف وقد سبق ذكرها في قسم عسل النحل، و الغذاء الملكي ذات قيمة غذائية و علاجية هامة يالاضافة الى الزنجبيل الذي يشفي باذن الله من بضع و ثلاثين مرضآ.
هذه الخلطة منشطة ومعالجة فعالة للارهاق العصبي والعضلي و مفيدة لأمراض السكري و منشطة للذاكرة.

الصفحة الرئيسية
الرئيسية
Show/Hide